المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دراسة مختصرة حول حديث "إنَّ الأمة ستغدر بك بعدي"



أدب الحوار
05-26-2010, 10:14 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلِّ على محمد وآل محمد


دراسة مختصرة حول
حديث
(إنَّ الأمَّة ستغدر بك بعدي)




بقلم: صوت الاستقامة


1 - أورده الحافظ البوصيري في "إتحاف الخيرة المهرة" (7/186 ) عن ابن أبي شيبة (ت 235 هـ ) ، وقال: "بإسناد حسن".

2 - ورواه الحارث بن أبي أسامة (ت 282 هـ ) ، كما في "زوائد مسند الحارث" للحافظ الهيثمي: ص296 ، برقم 988 . وحكاه عنه الحافظ البوصيري في إتحاف الخيرة أيضاً (7/186 ) .

3 - ورواه الحافظ البزار (ت 292 هـ ) في مسنده (3/91 - 92 ) مؤسسة علوم القرآن – بيروت، و (3/54 ) برقم (783 ) بترقيم برنامج الشاملة غير موافق للمطبوع. وعنه الهيثمي في "مجمع الزوائد" (9/137 ) ، وحكاه عنه في "إتحاف الخيرة المهرة" أيضاً (7/186 ) .

4 - رواه الحاكم (ت 405 هـ ) في المستدرك (3/150 ) برقم (4676/274 ) دار الكتب العلمية –بيروت، بلفظ: ( ... عن علي (رض ) قال : إنَّ ممَّا عهد إليَّ النبي (ص ) أنَّ الأمَّة ستغدر بي بعده ) . وصححه الحاكم، ووافقه الحافظ الذهبي في تلخيص المستدرك. ورواه الحاكم ثانية (من طريق أخرى ) في (3/153 ) برقم (4686/284 ) بلفظ: ( ... ، حيَّان الأسدي سمعت علياً يقول : قال لي رسول الله (ص ) : إنَّ الأمَّة ستغدر بك بعدي وأنت تعيش على ملَّتي وتقتل على سنَّتي ، من أحبَّك أحبَّني ومن أبغضك أبغضني وإنَّ هذه ستخضب من هذا يعني لحيته من رأسه ) . وصرح الحاكم بصحته، ووافقه الذهبي. وتجده في طبعة دار المعرفة – بيروت، في (3/140 ، 142 ) .

5 – وأورده الحافظ ابن كثير في "البداية والنهاية" (7/360 ) عن "دلائل النبوة للبيهقي" (ت 458 هـ ) ، وذكر محقق البداية أن الرواية في الدلائل (6/440 ) ، وهو فيه في (7/312 ) برقم (2759 ) حسب ترقيم برنامج الشاملة غير موافق لمطبوع.

6 – ورواه الخطيب (ت 463 هـ ) في تاريخ بغداد (11/216 ) دار الكتب العلمية – بيروت.

7 – ورواه الحافظ ابن عساكر (ت 571 هـ ) في "تاريخ دمشق" (42/447 ) دار الفكر – بيروت.

8 - وهو عن عدَّة مصادر في "كنْز العمال" للمتقي الهندي (11/297 ) مؤسسة الرسالة – بيروت.

9 - وحكى أبو الفتوح التليدي في "الأنوار الباهرة" (ص79، الحاشية85 ) روايةَ الحاكم، وذكر تصحيحَهُ وموافقةَ الذهبي، وأقرَّهما.

ومما يرتبط بالموضوع: قوله – صلى الله عليه وآله وسلم – لعليٍّ: (أما إنَّك ستلقى بعدي جهداً ) . أخرجه الحاكم في المستدرك (3/151 ) برقم (4677/ 275 ) دار الكتب العلمية – بيروت. وفي طبعة دار المعرفة (3/140 ) . وقال الحاكم: هذا حديث صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه، ووافقه الحافظ الذهبي في التلخيص. وأخرجه ابن أبي شيبة في "المصنف" (7/503 ) دار الفكر – بيروت . وفي طبعة مكتبة الرشد – الرياض: (6/372 ) .

ومما يرتبط بالموضوع أيضاً: قوله – صلى الله عليه وآله وسلم – لعليٍّ: (ضغائن في صدور أقوام، لا يبدونَها لك إلاَّ من بعدي ) . أخرجه أبو يعلى في مسنده (1/427 ) ، والطبراني في المعجم الكبير (11/61 ) ، وابن عساكر في تاريخ دمشق (42/322 ) ... وغيرها.

ولمزيد من التوسع راجع: شرح إحقاق الحق، للسيد المرعشي: ج7، ص324، الباب 255 .

وإنا لله وإنا إليه راجعون.