PHP Warning: ini_set() has been disabled for security reasons in ..../vb/vb.php on line 114
حلقة رقم (4) .. قال ابن تيمية : لم يكن علي على الحق بدليل عدم مبايعة الكثير له [الأرشيف] - شبكة الكافي

المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : حلقة رقم (4) .. قال ابن تيمية : لم يكن علي على الحق بدليل عدم مبايعة الكثير له



مرآة التواريخ
05-26-2010, 12:55 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

((دعوة لتثبيت الموضوع))

ولا زلنا مع حلقات مسلسل "إثبات نصب ابن تيمية وبغضه لأمير المؤمنين"

وسترون العجب العجاب من شدة بغض هذا الرجل - عامله الله بعدله - لأمير المؤمنين صلوات الله وسلامه عليه ، وجرأته على الله ورسوله ... والله المستعان

حلقة رقم (4) .. قال ابن تيمية : لم يكن علي على الحق بدليل عدم مبايعة الكثير له...

ينقل ابن تيمية كلام العلامة الحلي قدس الله سره الشريف ، الذي يستشهد بكلام الشهرستاني في هذا المقام ، ثم يرد عليه من عند قوله (والجواب).

وسننقل صفحة رقم 361 + 362 من الجزء السادس (بالكامل) مثل العادة.

http://arabic.islamicweb.com/Books/t...ok=365&id=3193 (http://arabic.islamicweb.com/Books/taimiya.asp?book=365&id=3193)
منهاج السنة النبوية الجزء 6، صفحة 361.
....القتال معه ، ويعرف ذلك بحرب الجمل .
والخلاف بينه وبين معاوية وحرب صفين ، ومغادرة عمرو بن العاص أبا موسى الأشعري.
وكذا الخلاف بينه وبين الشراة المارقين بالنهروان.
وبالجملة : كان على مع الحق ، والحق معه .
وظهر في زمانه "الخوارج" عليه ، مثل الأشعث بن قيس ، ومسعر بن فدكى التميمي ، وزيد بن حصين الطائي وغيرهم .
وظهر في زمنه "الغلاة" كعبد الله بن سبأ .
ومن الفرقتين ابتدأت الضلالة والبدع ، وصدق فيه قول النبي صلى الله عليه وسلم : "يهلك فيك اثنان : محب غالٍ ومبغضٌ قالٍ".

http://arabic.islamicweb.com/Books/t...ok=365&id=3194 (http://arabic.islamicweb.com/Books/taimiya.asp?book=365&id=3194)
منهاج السنة النبوية الجزء 6 صفحة 362

فانظر بعين الإنصاف إلى كلام هذا الرجل ، هل خرج موجب الفتنة عن المشايخ أو تعداهم؟.
والجواب : أن يقال هذا الكلام مما يبين تحامل "الشهرستاني" في هذا الكتاب مع الشيعة كما تقدم ، وإلا فقد ذكر أبا بكر ، وعمر ، وعثمان ولم يذكر من أحوالهم "أن الحق معهم دون من خالفهم" . ولما ذكر عليا قال : "وبالجملة: كان الحق مع علي ، وعلي مع الحق" ، والناقل الذي لا غرض له : إما أن يحكى الأمور بالأمانة ، وإما أن يعطى كل ذي حق حقه .
فأما دعوى المدعي : "أن الحق كان مع علي وعلي مع الحق" ، وتخصيصه بهذا دون أبي بكر وعمر وعثمان ، فهذا لا يقوله أحد من المسلمين غير الشيعة.
ومما يبين فساد هذا الكلام قوله : "إن الاختلاف وقع في زمن علي بعد الاتفاق عليه وعقد البيعة له".
ومن المعلوم أن كثيراً من المسلمين لم يكونوا بايعوه !. حتى كثير من أهل المدينة ومكة الذين رأوه لم يكونوا بايعوه ، دع الذين كانوا بعيدين ، كأهل الشام ، ومصر ، والمغرب ، والعراق ، وخراسان.
وكيف يقال مثل هذا في بيعة علي ، ولا يقال في بيعة عثمان التي اجتمع عليها المسلمون كلهم ، ولم يتنازع فيها اثنان ؟. (انتهت الصفحة).


يقول مرآة التواريخ :
تلاحظون أن قيامة ابن تيمية قامت على الشهرستاني المسكين لما قال : "وبالجملة : كان على مع الحق ، والحق معه ."

فلسان حال ابن تيمية يقول : .. كيف يكون علي بن أبي طالب على الحق والحق معه ، وأنا ملأت كتابي أحاول إثبات خطأ علي في حروبه ، وأنه سفك دماء المسلمين ، ولم يكن في حروبه أي نفع للإسلام والمسلمين؟!!!
بين تصريح ، وتلويح http://www.alkafi.net/images/smilies/cool.gif
وبين التذرع بنسبة الكلام للنواصب ، ثم يغلبني نصبي فأنسبه لنفسي؟!

بكل سهولة يا حضرة "الشهرستاني" تقول : "وبالجملة : كان علي مع الحق ، والحق معه" ؟!!!!! http://www.alkafi.net/images/smilies/redface.gif

هل تريد أن تهدم ما أحاول بنيانه يا أخا شهرستان ؟! http://www.alkafi.net/images/smilies/ugone2far.gif

أهاااا .... لا بد أن أرميك بالتهمة المعهودة لكل من يروي فضيلة لعلي بن ابي طالب ....

حكم ابن تيمية على الشهرستاني :
نحن ابن الست تيمية حكمنا على هذا الذي تجرأ فذكر فضيلة لعلي بن أبي طالب بالآتي :
توجيه تهمة التشيع له ، ردعاً له ولأمثاله ممن تجرأوا ، أو سيتجرأون بذكر فضائل علي بن أبي طالب.

توقيع الشهود ..

انتهى حكم ابن الست تيمية...

ثم تلاحظون أنه جعل من الدلالة على نفي كون أمير المؤمنين على الحق والحق معه دائماً هو زعمه بأن كثيراً من المسلمين لم يبايعه ....إلخ.

يعني لو هُيء لمثل يزيد بن معاوية مثلاً وبايعه جميع الناس ، لكان أولى بالحق من أمير المؤمنين.. http://www.alkafi.net/images/smilies/eek.gif

ياااااااا الله .....

أي نصب بعد هذا يا بن تيمية ؟؟!!

تجعل من (النواصب والخوارج وغيرهم ممن يبغض علياً ويحسده) هم الميزان في تخطئة أمير المؤمنين ؟!!!!!!!

تلغي أحاديث رسول الله صلى الله عليه وآله ، وتتكئ على النواصب والخوارج وتجعل منهم الميزان ؟!!!

ملاحظة :
في الجزء الرابع ص 241 :
هنا :
http://arabic.islamicweb.com/Books/t...ok=365&id=1947 (http://arabic.islamicweb.com/Books/taimiya.asp?book=365&id=1947)

قال ابن تيمية بما نصه :
وأيضا : فالحق لا يدور مع شخص غير النبي صلى الله عليه وسلم ، ولو دار الحق مع علي حيثما دار لوجب أن يكون معصوما كالنبي صلى الله عليه وسلم. (انتهى)

أقول : هذا عذاب ابن تيمية.....

عذابه إن قال أحد إن علياً لا يخطئ
فإذا كان الحق معه ، وهو مع الحق .... فهذا يدل على عصمته ، كما اعترف به هو ... وهو لا يريد هذا المعنى ..!!

منهاج السنة قائم على محاولة إثبات تخطئة أمير المؤمنين صلوات الله عليه ، فكيف تقولون : أن علياً : مع الحق والحق معه ؟!!!!!!!!!! http://www.alkafi.net/images/smilies/redface.gif

مستحيــــــــــــــــل .... http://www.alkafi.net/images/smilies/redface.gif http://www.alkafi.net/images/smilies/redface.gif


نداء للسلفية :

بعدما عجز "نسرهم العجوز" عن رد ما أثبتناه من نصب شيخ إسلامه في الحلقات الماضية


هل من متقدم ليكمل المسيرة الفاشلة قدماً؟!

فبعد لم نزل في مسلسل الحلقات

فبين يدي حوالي (12 حلقة جاهزة للنشر) غير التي نشرت.! http://www.alkafi.net/images/smilies/smile.gif


مسلسل الحلقات :
حلقة رقم (1) ...يقول ابن تيمية : ((علي يقاتل ليطاع ويتصرف في النفوس والأموال))::::
http://www.al-meezan.net/showthread.php?t=12490 (http://www.al-meezan.net/showthread.php?t=12490)


حلقة رقم (2) من حلقات إثبات نصب ابن تيمية ::: علي (ع) ليس مؤمناً عند ابن تيمية
http://www.al-meezan.net/showthread.php?t=12829 (http://www.al-meezan.net/showthread.php?t=12829)

حلقة رقم (3) : علي ليس أكثر أمناً من غيره من عذاب الله بسبب تكفير الخوارج له عند ابن تيمية
http://www.al-meezan.net/showthread.php?t=13012 (http://www.al-meezan.net/showthread.php?t=13012)


مرآة التواريخ