المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الإمام علي (ع) كسّر الأصنام ــــــ اسانيد صحيحة.



علي الفاروق
05-26-2010, 02:42 PM
المستدرك (2/صـ366)
( حدثنا ) أبو بكر أحمد بن كامل بن خلف بن شجرة القاضي إملاء ثنا عبد الله بن روح المدايني ثنا شبابة بن سوار ثنا نعيم بن حكيم ثنا أبو مريم عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال انطلق بي رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم حتى أتى به الكعبة فقال لي اجلس فجلست إلى جنب الكعبة فصعد رسول الله صلى الله عليه وآله بمنكبي ثم قال لي انهض فنهضت فلما رأى ضعفي تحته قال لي اجلس فنزلت وجلست ثم قال لي يا علي اصعد على منكبي فصعدت على منكبيه ثم نهض بي رسول الله صلى الله عليه وآله فلما نهض بي خيل إلى لو شئت نلت أفق السماء فصعدت فوق الكعبة وتنحى رسول الله صلى الله عليه وآله فقال لي الق صنمهم الأكبر صنم قريش وكان من نحاس موتدا بأوتاد من حديد إلى الأرض فقال لي رسول الله صلى الله عليه وآله عالجه ورسول الله صلى الله عليه وآله يقول لي ايه ايه جاء الحق وزهق الباطل ان الباطل كان زهوقا فلم أزل أعالجه حتى استمكنت منه فقال اقذفه فقذفته فتكسر وترديت من فوق الكعبة فانطلقت انا والنبي صلى الله عليه وآله وسلم نسعى وخشينا ان يرانا أحد من قريش وغيرهم قال على فما صعد به حتى الساعة

تعليق الذهبي قي التلخيص : إسناده نظيف والمتن منكر.

أقول : أين وجه النكارة يا ذهبي ؟
الحديث صححه الحاكم ، فكيف لم يلتفت إلى الإسناد ؟ وغيره من العلماء قد صححوا الأسانيد ولكنهم لم يُشكلوا على المتن.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المستدرك (3/صـ5)
( حدثنا ) أبو بكر محمد بن إسحاق أنبأ محمد بن موسى القرشي ثنا عبد الله بن داود ثنا نعيم بن حكيم ثنا أبو مريم الأسدي عن علي رضي الله عنه قال لما كان الليلة التي امرني رسول الله صلى الله عليه وآله ان أبيت على فراشه وخرج من مكة مهاجرا انطلق بي رسول الله صلى الله عليه وآله إلى الأصنام فقال اجلس فجلست إلى جنب الكعبة ثم صعد رسول الله صلى الله عليه وآله على منكبي ثم قال انهض فنهضت به فلما رأى ضعفي تحته قال اجلس فجلست فأنزلته عنى وجلس لي رسول الله صلى الله عليه وآله ثم قال لي يا علي اصعد على منكبي فصعدت على منكبيه ثم نهض بي رسول الله صلى الله عليه وآله وخيل إلي انى لو شئت نلت السماء وصعدت إلى الكعبة وتنحى رسول الله صلى الله عليه وآله فألقيت صنمهم الأكبر وكان من نحاس موتدا بأوتاد من حديد إلى الأرض فقال لي رسول الله صلى الله عليه وآله عالجه فعالجت فما زلت أعالجه ويقول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ايه ايه فلم أزل أعالجه حتى استمكنت منه فقال دقه فدققته فكسرته ونزلت
قال الحاكم : * هذا حديث صحيح الاسناد ولم يخرجاه *

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

كنز العمال - المتقي الهندي - ج 13 - ص 171
عن علي قال : انطلقت أنا والنبي صلى الله عليه وسلم حتى أتينا الكعبة فقال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم : اجلس وصعد على منكبي ، فذهبت لأنهض به فرأى مني ضعفا فنزل وجلس لي نبي الله صلى الله عليه وسلم وقال : اصعد على منكبي ، فصعدت على منكبيه ، فنهض بي فإنه يخيل إلي أني لو شئت لنلت أفق السماء حتى صعدت على البيت وعليه تمثال صفر أو نحاس فجعلت أزاوله عن يمينه وعن شماله وبين يديه ومن خلفه ، ورسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : هيه هيه ! وأنا أعالجه حتى استمكنت منه ، قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم : اقذف به ، فقذفت به فتكسر كما تتكسر القوارير ، ثم نزلت فأطلقت أنا ورسول الله صلى الله عليه وسلم نستبق حتى توارينا بالبيوت خشية أن يلقانا أحد من الناس فلم يرفع عليها بعد .
( ش ، ع ، حم وابن جرير ، ك وصححه خط ) .

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

مجمع الزوزائد (6/صـ23)
عن علي بن أبي طالب قال انطلقت أنا والنبي صلى الله عليه وسلم حتى أتينا الكعبة ؟ قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم اجلس وصعد على منكبي فذهبت لأنهض به فرأى منى ضعفا فنزل وجلس لي رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال اصعد على منكبي قال فنهض بي قال فإنه يخيل إلى انى لو شئت لنلت أفق السماء حتى صعدت على البيت وعليه تمثال صفر أو نحاس فجعلت أزاوله عن يمينه وعن شماله وبين يديه ومن خلفه حتى استمكنت منه فقال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم اقذف به فقذفت به فتكسر كما تنكسر القوارير ثم نزلت فانطلقت أنا ورسول الله صلى الله عليه وسلم نستبق حتى توارينا بالبيوت خشية أن يلقانا أحد من الناس . وفى رواية كان على الكعبة أصنام فذهبت أحمل النبي صلى الله عليه وسلم فلم أستطع فحملني فجعلت أقطعها ولو شئت لنلت السماء .

قال الهيثمي رواه أحمد وابنه وأبو يعلى والبزار وزاد بعد قوله حتى استترنا بالبيوت فلم يوضع عليها بعد يعنى شيئا من تلك الأصنام . ورجال الجميع ثقات .

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

مسند أحمد (1/صـ84)
حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أسباط بن محمد ثنا نعيم بن حكيم المدائني عن أبي مريم عن علي رضي الله عنه قال انطلقت أنا والنبي صلى الله عليه وسلم حتى أتينا الكعبة فقال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم اجلس وصعد على منكبي فذهبت لأنهض به فرأى مني ضعفا فنزل وجلس لي نبي الله صلى الله عليه وسلم وقال اصعد على منكبي قال فصعدت على منكبيه قال فنهض بي قال فإنه يخيل إلي اني لو شئت لنلت أفق السماء حتى صعدت على البيت وعليه تمثال صفر أو نحاس فجلعت أزاوله عن يمينه وعن شماله وبين يديه ومن خلفه حتى إذا استمكنت منه قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم اقذف به فقذفت به فتكسر كما تتكسر القوارير ثم نزلت فانطلقت أنا ورسول الله صلى الله عليه وسلم نستبق حتى توارينا بالبيوت خشية ان يلقانا أحد من الناس .

تعليق أحمد شاكر : إسناده صحيح.


ذكرت الروايات التي تم تصحيحها من قِبَل علماء السنة