PHP Warning: ini_set() has been disabled for security reasons in ..../vb/vb.php on line 114
من وثق ابن ماجه ( صاحب السنن ) يا أهل السنة و الجماعة .... [ يا أهل الحديث والرجال ] [الأرشيف] - شبكة الكافي

المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : من وثق ابن ماجه ( صاحب السنن ) يا أهل السنة و الجماعة .... [ يا أهل الحديث والرجال ]



ناصر الحسين
07-01-2010, 05:10 AM
بسمه تعالى ،،،





مجرد ( search ) بسيط عملته حول ابن ماجه صاحب السنن المشهور الذي عد كتابه أحد دواوين الإسلام كما يقول بشار عواد معروف ! ولم أجد من نص على وثاقته :confused:



لعلني كنت في مقام الغافلين ففات عني توثيقه .. فمن لديه توثيق معتبر لإبن ماجه لا يبخل علينا شيعة ً وسنة لا بأس أن يشاركنا الجميع




وهذه جملة من النقاط سجلتها أثناء عملية البحث عن الوثيق :cool:



------------------






أولا : لا نقبل توثيقات أو تضعيفات المتأخرين في حق المتقدمين إذا لم يكن لهم فيها سلف معتمد ، و معلوم أن ابن ماجه من المتقدمين ، و نص على هذه القاعدة جماعة من المحدثين منهم الألباني الذي قال في صحيحته ردا ً على تضعيف الهيثمي الذي ليس له فيه سلف :



( فإن هذا التضعيف إنما يقوله الحفاظ المتأخرون الذين يعتمدون في الجرح و التعديل على أقوال الحفاظ المتقدمين ، إذا كانوا مسبوقين بالتضعيف من أحد هؤلاء المتقدمين ، و لو كان قوله مرجوحا بالنسبة لأقوال الآخرين منهم ، أقول : لا بأس أن يذكره المتأخر لرأي رآه خطأ كان أو صوابا ، أما أن يقتصر عليه و ليس له سلف من الحفاظ المتقدمين ، فلا شك أنه في هذه الحالة يكون تساهلا مردودا )




كما أستعملها كثيرا بشار عواد و شعيب الأرنؤوط في التحرير إستدراكا ً على ابن حجر ومنها قولهما (قوله :"صدوق"، فيه نظر، إذ ليس له فيه سلف .. الخ )




على أن الفاصل بين المتقدمين و المتأخرين هو رأس سنة 300 كما يقول الذهبي في مقدمة الميزان و للإنصاف قد ذكر بعضهم أن الفاصل سنة 400 و عند بشار عواد معروف أعتمد على قول الذهبي وزاد عليهم الدارقطني المتوفي سنة 385






=======================================




ثانيا : ذكر المزي و غيره توثيق أبو يعلى الخليلي لإبن ماجه حيث قال في التهذيب ( ذكره الحافظ أبو يعلى الخليل بن عبد الله الخليلى القزوينى فى رجال قزوين ، و قال فيه : ثقة كبير ، متفق عليه ، محتج به ، له معرفة بالحديث و حفظ ، و له مصنفات فى السنن ، و التفسير ، و التأريخ )



وهذا التوثيق مردود للأسباب التالية :



- أبو يعلى الخليلي توفي سنة 446 فهو في عداد المتأخرين وتوثيقه لا عبرة فيه



- زعم أبو يعلى أنه متفق عليه ولا نعلم أحد ممن كان في زمن ابن ماجه قد ترجم له أصلا أو حتى من أتى بعد ابن ماجه بقليل مثل ( ابن حبان - العجلي - الحاكم - الدارقطني - ابن أبي حاتم - أبو زرعة - البخاري - عبد الله بن أحمد - الترمذي - النسائي ... الخ ) و العجيب ان ابن ماجه نزل بغداد والبصرة والكوفة ومع ذلك لم يذكره الخطيب في تاريخ بغداد !



- قد ذكر المزي قول الخليلي وعزاه إلى كتاب رجال قزوين وكل من ترجم للخليلي لم يذكروا له هذا الكتاب إنما ذكروا تاريخ قزوين فكيف كان أسمه فطريق المزي إلى هذا الكتاب لا نعرفه فهو بحكم المجهول لا سيما أن كتاب تاريخ قزوين أندثر وليس له أثر الآن ، و العجب أن بعض المتأخرين نسبوا قول الخليلي إلى كتاب الإرشاد بالجزء والصفحة و الصواب أن كتاب الإرشاد المطبوع الآن ليس فيه ذكر لإبن ماجه صاحب السنن ولو سلمنا بوقوعه فإن كتاب الإرشاد لا يثبت عن مؤلفه فالراوي عنه مجهول أسمه ( إسماعيل بن عبد الجبار بن محمد ) ولا يُعرف عنه سوى أنه كان أحد القضاة !







======================================




ثالثا : روى ابن عساكر وغيره حكايات عن أبي زرعة الرازي في قراءة كتاب ابن ماجه وتحسينه وما شابه ، وكلها حكايات بواطيل لا يثبت بسند معتبر





=====================================





رابعا : روى ابن عساكر بسند صحيح إلى الخليلي قوله ( أبو عبد الله محمد بن يزيد يعرف بماجة مولى ربيعة له سنن وتفسير وتاريخ وكان عارفا بهذا الشأن ) و قد مر الكلام حول أن الخليلي متأخر فلا يقبل توثيقه دون سلف معتمد ناهيك على أن هذا القول لا يفيد التوثيق و قوة الضبط فإن المعرفة في السنن والتاريخ و التفسير لا يستدعي قوة الضبط في الحديث





======================================





خامسا : ذكروا ابن ماجه جماعة وهم ( الذهبي - ابن حجر - ابن خلكان - الصفدي - الرافعي - السيوطي - الهيثمي .. وغيرهم ) ذكروه و وثقوه ولكن توثيقات المتأخرين ليس حجة كما ذكرنا إن لم يكن لهم فيها سلف








من وثق ابن ماجه يا أهل السنة ؟




:confused:




بسمه تعالى ،،،



http://alkafi.net/wathae8/nsrhusin/78989440.jpg



______________



بسمه تعالى ،،،



حياكم الله ..



ابن حبان
العجلي
النسائي
أبو حاتم
أبو زرعة
ابن أبي حاتم
البخاري
الطبراني
الترمذي
الخطيب
الحاكم
البيهقي
الدارقطني
أبو نعيم
الطبري
ابن خزيمة



كل هؤلاء لم يذكروه ! كيف يصبح كتابه ضمن الكتب الستة المعتبرة ! وكيف يصبح أحد أشهر الثقات عند المخالفين ! وهو لا يُعرف في زمانه !!!!!!!!!!!!!!! :confused:



هل هناك من وثقه من المتقدمين ؟ :confused:__________________




بسمه تعالى ،،،




حياكم الله جميعا ...





وليست المشكلة في كون الخليلي من المتأخرين فحسب .. بل أن أول من نقل قول الخليلي هو المزي كما في تهذيبه .. نقله من كتاب الخليلي ( رجال قزوين ) أو ( تاريخ قزوين )




وهذا الكتاب غير موجود الآن .. أندثر




ولا نعلم ماهو سند المزي إلى كتاب الخليلي .. يعني حتى لو سلمنا أن توثيقات الخليلي للمتقدمين مقبولة .. يبقى هناك نظر في صحة نسبة التوثيق للخليلي







الأجمل من هذا كله أن الخليلي عنده كتاب الإرشاد يذكر فيه علماء الحديث ومع هذا لم يذكر فيه ابن ماجه ! مع أن ابن ماجه قزويني و الخليلي قزويني !





____________________


اضاف المحامي:


وهذه هدية صغيرة


قال الألباني:


فقد ثبت عن غير واحد من العلماء المغاربة أنه لم يكن عندهم علم ببعض الأصول الهامة من تأليف المشارقة ، فهذا ابن حزم مثلا لا يعرف الترمذي و ابن ماجه و لا كتابيهما ! و قد تبين لي أن الحافظ عبد الحق الإشبيلي مثله في ذلك ، فإنه لا علم عنده أيضا بسنن ابن ماجه ، و لا بمسند الإمام أحمد ، فقد رأيته يكثر العزو لأبي يعلى و البزار ، و لا يعزو لأحمد و ابن ماجه إطلاقا . و ذلك في كتابه " الأحكام الكبرى " الذي أنا في صدد تحقيقه بإذن الله تعالى .


سلسلة الأحاديث الصحيحة : رقم [ 474 ] .


قلت: تبين أن الحافظين ابن حزم والأشبيلي لا يعرفان ابن ماجة ولا كتابه فمن وثقه من المتقدمين يا وهابية؟!!


__________


ابن ماجه مجهول .. عند إثنان من أكبر علماء أهل السنة و الجماعة و أئمتهم وحفاظهم



1- ابن حزم ( المتوفي سنة 456 )
الذي قال عنه الذهبي:
( الامام العلامة الحافظ الفقيه المجتهد أبو محمد على بن احمد بن سعيد ابن حزم )
و قال أيضا :
(الإِمَامُ الأَوْحَدُ، البَحْرُ، ذُو الفُنُوْنِ وَالمعَارِفِ ... الفَقِيْهُ الحَافِظُ، المُتَكَلِّمُ، الأَدِيْبُ، الوَزِيْرُ، الظَّاهِرِيُّ، صَاحِبُ التَّصَانِيْفِ )




------------


2- عبد الحق الإشبيلي ( المتوفي سنة 581 )
الذي قال عنه الذهبي :
( الإِمَامُ، الحَافِظُ، البَارِعُ، المُجَوِّدُ، العَلاَّمَةُ، أَبُو مُحَمَّدٍ عَبْدُ الحَقِّ بنُ عَبْدِ الرَّحْمَانِ .. الخ )
و قال الصفدي عنه :
( كان فقيهاً حافظاً عالماً بالحديث وعلله ورجاله، موصوفاً بالخير والصلاح والزهد والورع والتقلل من الدنيا، مشاركاً في الأدب وقول الشعر، وصنف في الأحكام نسختين كبرى وصغرى .. الخ )






من وثق ابن ماجه يا أهل السنة والجماعة :confused:


______________________


بسمه تعالى ،،،




يقول بشار عواد معروف في مقدمة تحقيق سنن ابن ماجه ص15 :


( وقد روى السنن عن ابن ماجه غير واحد من تلامذته ، لكن الرواية المتداولة والمشهورة هي رواية أبي الحسن علي بن إبراهيم بن سلمة بن بحر القطان القزويني ، أما الروايات الأخرى فقد أندثرت في وقت مبكر )




أقول : علي بن إبراهيم هذا تغير حفظه في آخر عمره فقد أورد الذهبي هذه الحكاية عن تلميذه ابن فارس كما في السير ( قال ابْنُ فَارس فِي بَعْضِ " أَمَاليه ":سَمِعْتُ أَبَا الحَسَنِ القَطَّان بَعْدمَا عَلَتْ سِنُّه، يَقُوْلُ : كُنْتُ حِيْنَ رَحَلْتُ أَحفَظُ مائَةَ أَلْفِ حَدِيْثٍ، وَأَنَا اليَوْمَ لاَ أَقومُ عَلَى حِفْظ مائَة حَدِيْث )



علما أن الذي سمع من علي بن إبراهيم هذا .. هو ( القاسم بن أبي المنذر الخطيب )



السؤال الذي يفرض نفسه :confused:



متى سمع القاسم بن أبي المنذر .. من علي بن إبراهيم ؟ في حين قوته أم في آخر عمره ؟




سنن ابن ماجه يحتوي على ( 666 ) حديث كما في تحقيق بشار عواد .. و علي بن إبراهيم ليس له المقدرة على حفظ 100 حديث .. !!!!!!!





الخلاصة :



متى سمع ( القاسم بن أبي المنذر ) من ( علي بن إبراهيم القطان ) سنن ابن ماجه ؟


_____________________


بسمه تعالى ،،،



حياك الله تاج راسنا عدو المنافقين




نود أن نظيف على ما قاله الألباني و شعيب الأرنؤوط و بشار عواد معروف في شأن التوقف في توثيقات المتأخرين ما لم يكن لهم سلف فيه .. قول الحافظ ابن حجر في مقدمة الفتح 486:


( أولئك - يعني المتقدمين - إنما أثنوا بما شاهدوا ووصفوا ما علموا ، بخلاف من بعدهم - يعني المتأخرين - فإن ثناءهم ووصفهم مبنى على الاعتماد على ما نقل إليهم - يعني ما نقل إلى المتأخرين من أقوال المتقدمين - وبين المقامين فرق ظاهر وليس العيان كالخبر )




الأحمر زياداتي



و كذلك ابن القطان الفاسي .. حينما تتبع كلام عبد الحق الإشبيلي الذي ذكر تضعيف بعض المتأخرين لعمارة بن عزية



قال ابن القطان في الوهم والإيهام ج5- ص569:


(وَأرَاهُ معني أبي مُحَمَّد - يعني ابن حزم - بِبَعْض الْمُتَأَخِّرين ، وَإِن هَذَا لعجب أَن يتْرك فِيهِ أَقْوَال معاصريه أَو من هُوَ أقرب إِلَى عصره ، ويحكي فِيهِ عَمَّن لم يُشَاهِدهُ وَلَا قَارب ذَلِك مَا لَا تقوم لَهُ عَلَيْهِ حجَّة )




سلام



______________________



بسمه تعالى ،،،





وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته





حياكم الله مولانا الغالي لم أفهم فقرتك فيما يخص ذكر المزي الله يحفظكم






على كل حال فقول المزي ( في رجال قزوين ) لا يعني به كتاب ( الإرشاد ) المطبوع الآن قطعا




كون أن كتاب الإرشاد لا يحتوي على ترجمة أصلا لإبن ماجه





وكيف كان أسم الكتاب الذي نقل منه المزي ( رجال قزوين ) أو ( تاريخ قزوين ) أو ( أي مصنف آخر ) فلا عبرة بنقل المزي




كون أن الكتاب أندثر الآن ولا نعلم ماهو طريق المزي إلى ذاك الكتاب الذي نقل منه .. وعلى ما فات فصحة نسبة التوثيق للخليلي فيها نظر








ابن ماجه مجهول .. عند إثنان من أكبر علماء أهل السنة و الجماعة و أئمتهم وحفاظهم





1- ابن حزم ( المتوفي سنة 456 )

الذي قال عنه الذهبي:

( الامام العلامة الحافظ الفقيه المجتهد أبو محمد على بن احمد بن سعيد ابن حزم )
و قال أيضا :
(الإِمَامُ الأَوْحَدُ، البَحْرُ، ذُو الفُنُوْنِ وَالمعَارِفِ ... الفَقِيْهُ الحَافِظُ، المُتَكَلِّمُ، الأَدِيْبُ، الوَزِيْرُ، الظَّاهِرِيُّ، صَاحِبُ التَّصَانِيْفِ )









------------




2- عبد الحق الإشبيلي ( المتوفي سنة 581 )

الذي قال عنه الذهبي :

( الإِمَامُ، الحَافِظُ، البَارِعُ، المُجَوِّدُ، العَلاَّمَةُ، أَبُو مُحَمَّدٍ عَبْدُ الحَقِّ بنُ عَبْدِ الرَّحْمَانِ .. الخ )
و قال الصفدي عنه :
( كان فقيهاً حافظاً عالماً بالحديث وعلله ورجاله، موصوفاً بالخير والصلاح والزهد والورع والتقلل من الدنيا، مشاركاً في الأدب وقول الشعر، وصنف في الأحكام نسختين كبرى وصغرى .. الخ )












من وثق ابن ماجه يا أهل السنة والجماعة :confused: