PHP Warning: ini_set() has been disabled for security reasons in ..../vb/vb.php on line 114
[ تحدي فمن لها ] شعبة بن الحجاج .. يكذب .. و .. يدلس !! [الأرشيف] - شبكة الكافي

المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : [ تحدي فمن لها ] شعبة بن الحجاج .. يكذب .. و .. يدلس !!



ناصر الحسين
07-02-2010, 05:05 AM
بسمه تعالى ،،،



شعبة بن الحجاج أو كما يسمونه ( أمير المؤمنين في الحديث ) مشهور معروف له أقوال كثيرة في التدليس ..

حتى قال : ( التدليس أخو الكذب )
وقال : ( لأن أزني أحب إلي من أن أدلس )
وقال كذلك : ( لأن أخر من السماء أحب إلي من أن أقول عن فلان ، ولم أسمعه )



و في هذه الأقوال دلالة واضحة أن شبعة لم يكن يدلس إطلاقا .. فكل ما رواه عن شيخ من شيوخه مباشرة ً لابد أن يكون شعبة قد سمعه منه


ولكن ! قد ثبت أن شعبة دلس فعلا .. وسيأتي بيان ذلك في المشاركة القادمة وسيتم تقسيم البحث إلى قسمين :


- من وصف شعبة بالتدليس من علماء أهل السنة وحفاظهم ؟

- أمثلة على وقوع شعبة بالتدليس



و على ما تقدم .. يكون شعبة أولا كذاب لزعمه أنه لا يدلس .. وثانيا مدلس فيدرج أسمه مع أسماء المدلسين من أئمة القوم وحفاظهم :cool:


والله الموفق للسداد بمنه وكرمه ..

بسمه تعالى ،،،



- من وصف شعبة بالتدليس من علماء أهل السنة وحفاظهم ؟




----------------------


الحافظ المعافي بن زكريا ...


ترجمته من السير :

( المُعَافَى بنُ زَكَرِيَّا بنِ يَحْيَى بنِ حُمَيْدٍ النَّهْرُوَانِيُّ العَلاَّمَةُ، الفَقِيْهُ، الحَافِظُ، القَاضِي، المُتَفَنِّنُ، عَالِمُ عَصْرِهِ، أَبُو الفَرَجِ النَّهْرُوَانِيُّ، .... قَالَ الخَطِيْبُ : سَأَلْتُ البَرْقَانِيَّ عَنِ المعَافَى، فَقَالَ:كَانَ أَعلمَ النَّاسِ، وَكَانَ ثِقَةً، لَمْ أَسمَعْ مِنْهُ وَحَكَى أَبُو حَيَّانَ التَّوْحِيْدِيُّ، قَالَ:رَأَيْتُ المُعَافَى بنَ زَكَرِيَّا قَدْ نَامَ مُستدبرَ الشَّمْسِ فِي جَامعِ الرُّصَافَةِ فِي يَوْمٍ شَاتٍ، وَبِهِ مِنْ أَثَرِ الضُّرِّ وَالفَقْرِ وَالبُؤْسِ أَمرٌ عظيمٌ مَعَ غَزَارَةِ علمِهِ ... وَلَهُ "تفسيرٌ" كَبِيْرٌ فِي سِتِّ مُجَلَّدَاتٍ جَمُّ الفَوَائِدِ، وَلَهُ كِتَابُ "الجَلِيْسِ وَالأَنيسِ" فِي مُجَلَّدينِ. وَكَانَ مِنْ بُحُورِ العِلْمِ )




---------



قال في كتابه الجليس الصالح ، تحت باب التدليس في الحديث ، بعد أن ذكر التدليس والمدلسين :

( وقد وجدناه لشعبة مع سوء قوله في التدليس في عدة أحاديث رواها، وجمعنا ذلك في موضع هو أولى به )


وثيقة :



http://www.alkafi.net/wathae8/nsrhusin/75625929.jpg





بسمه تعالى ،،،



قال عبد الله بن أحمد بن حنبل في العلل ج2-ص167 :

( حدثني أبي قال : حدثنا غندر قال حدثنا شعبة عن حماد عن إبراهيم قال : ليس بين العبيد قصاص .

قال أبي : وليس هو مما سمعه شعبة من حماد وكان في نسختنا عن غندر عن شعبة عن
عبد الخالق أو الهيثم فلم يقل

وقال حدثنا شعبة عن حماد )


الوثيقة :


http://alkafi.net/wathae8/nsrhusin/77739777.jpg


بسمه تعالى ،،،




المعذرة للجميع الظاهر أختلط علي قسمي البحث ( أمثلة على تدليس شعبة - من وصف شعبة بالتدليس ) على كل حال فليكن البحث قسم واحد يشمل الأمثلة و أقوال علماءهم


------------




روى النسائي في السنن الكبرى :
( أخبرنا محمد بن عثمان بن أبي صفوان البصري الثقفي قال ثنا يحيى يعني بن سعيد قال ثنا شعبة عن قتادة عن أبي داود [ داود السراج ] كذا قال محمد عن أبي سعيد عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من لبس الحرير في الدنيا لم يلبسه في الآخرة وإن دخل الجنة لبسه أهل الجنة ولم يلبسه )


و روى أيضا :
( أخبرنا محمد بن بشار قال ثنا أبو داود قال ثنا شعبة عن قتادة عن داود السراج عن أبي سعيد الخدري عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من لبس الحرير في الدنيا لم يلبسه في الآخرة )



أقول : هذا الحديث رواه شعبة عن قتادة ( مرفوعا ) عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم


ولكن شعبة لم يسمع الحديث ( مرفوعا ) من قتادة ، إنما سمعه منه ( موقوفا ) على أبي سعيد الخدري


أما رفع الحديث فسمعه من ( هشام الدستوائي عن قتادة ) فأسقط من السند ( هشام ) ورواه عن قتادة بالرفع



فالصواب أن يكون السند هكذا ( شعبة عن هشام عن قتادة عن السراج عن أبي سعيد عن النبي )

و شعبة رواه هكذا ( شعبة عن قتادة عن السراج عن أبي سعيد عن النبي ) وهو تدليس



وبه نص الخطيب البغدادي في كتابه الفصل للوصول ج1-ص587 :

( وذكر النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الحديث لم يسمعه شعبة من قتادة وإنما سمعه من هشام الدستوائي عن قتادة )


كما في الوثيقة التالية :


http://alkafi.net/wathae8/nsrhusin/23497067.jpg







على أن شعبة نفسه قد نص في أماكن أخرى أنه لم يسمع هذا من قتادة بالرفع .. ففي الكفاية للخطيب :
( قال شعبة : وقال لي هشام ، وكان أحفظ عن قتادة ، وأكثر مجالسة له مني هو ـ عن النبي صلى الله عليه وسلم ، قال : .. فذكره )





يتبع ....




بسمه تعالى ،،،




روى أحمد وغيره في مسنده :

( حدثنا روح، حدثنا شعبة، عن أبي الفيض، عن معاوية بن أبي سفيان، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: من كذب علي متعمدا، فليتبوأ مقعده من النار )





أقول : الطريق إلى شعبة صحيح ، وروح هو ابن عبادة ثقة كان ملازما لشعبة

و هذا الحديث لم يسمعه شعبة من أبي الفيض مباشرة بل بينهم رجل مجهول


أشار إلى ذلك عبد الرحمن بن مهدي برواية ابن عمار الموصلي في تهذيب ابن حجر :

( حدثناه شعبة ، عن رجل ، عن أبى الفيض )

وكما قال الدارقطني في العلل


---------------


وهنا ثمة كلام فقد قال ابن مهدي أن روح بن عبادة أخطأ في هذا الحديث

و الجواب : أن ابن مهدي تكلم في روح بن عبادة ، فقوله أن روح أخطأ مبني على ضعف في روح عنده


- و كذلك قال الدارقطني في العلل أن روح أخطأ في هذا الحديث

والجواب : الظاهر أن الدارقطني أعتمد على قول ابن مهدي ، وإن لم يكن كذلك فلا دليل على صحة قول الدارقطني فالأصل في حديث روح السلامة لأنه ثقة ، و الأصل في حديث شعبة التدليس بعد أن تم إثباته فالحمل فيه على شعبة لا على روح




يتبع ....
__________________

بسمه تعالى ،،،



قال شيخهم الدكتور حاتم بن عارف العرني صاحب كتاب الإرسال الخفي :

( من العجائب والغرائب أن أشد الناس على المدلسين وفي الكلام عنهم هو شعبة بن الحجاج .. هو أشد من أعرفه من الأئمة ذما للتدليس و المدلسين ومع ذلك وقع التدليس من شعبة على الصحيح وإن كان حاول بعض الأئمة أن يدافع عن شعبة ويقول لم يقع بالتدليس لكن أثبته عنه جماعة من الأئمة ، فقد روى عن الزهري بصيغة محتملة وهو معاصر للزهري وهو نوع من التدليس ... الخ )


و بعد ذلك أعتذر له بأن شعبة لم يكن يقصد التدليس ولكنه وقع به ..

أقول : نترك حسن الظن لفضيلة الشيخ ونأخذ بظاهر الأمر وهو أن شعبة قد دلس فعلا في عدد ما رواه



علما أن كلام هذا الشيخ تجدونه ضمن الشريط الأول لسلسلة دروس في علم الحديث لهذا الشيخ بمكة المكرمة

على هذا الرابط :

http://www.islamway.com/?iw_s=Lesson...5&autoplay=mp3 (http://www.islamway.com/?iw_s=Lesson&iw_a=view&lesson_id=33555&autoplay=mp3)


التسجيل مدته ساعة و 20 دقيقة تقريبا .. و النص المنقول أعلاه تجدونه في الدقيقة 17:45



يتبع ... __________________


بسمه تعالى ،،،




شعبة يكذب صريحا متعمدا ...



قال ابن أبي عدي في الكامل ج1-ص277 :

( حدثنا زكريا الساجي وعلي بن أحمد بن علي بن عمران الجرجاني بحلب قالا حدثنا بندار بن بشار حدثنا عبد الرحمن بن مهدي قال حدثنا شعبة عن السدي عن مرة عن عبد الله [ يعني ابن مسعود ] : " وان منكم الا واردها " قال : يردونها ثم يصدرون عنها بأعمالهم

قال عبد الرحمن : قلت لشعبة ان إسرائيل يقول عن النبي صلى الله عليه وسلم

فقال شعبة : قد سمعته من السدي مرفوعا ولكني عمدا ادعه )



وفي لفظ آخر ذكره ابن حجر في الفتح ج3-ص100 :

( وروى الترمذي و ابن أبي حاتم من طريق السدي سمعت مرة يحدث عن عبد الله بن مسعود قال يردونها أو يلجونا ثم يصدرون عنها بأعمالهم قال عبد الرحمن بن مهدي قلت لشعبة أن إسرائيل يرفعه قال صدق و عمدا أدعه )





أقول : هذا القول خطير جدا إذ كيف يجيز شعبه لنفسه أن يوقف أحاديث رسول الله ويجعلها عن غيره :confused:


وعليه نستخلص مايلي :

1- شعبة كذب متعمدا على ( السدي ) إذ روى عنه الحديث موقوفا .. مع أن السدي حدثه به ( مرفوعا )


2- شعبة كذب متعمدا على الصحابي عبد الله بن مسعود .. إذ أن ابن مسعود روى الحديث عن النبي ص ، ولكن شعبة جعل القول .. قول عبد الله بن مسعود



يتبع ... __________________


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة nawaF_1100
من وهم وخطأ روح بن عبادة قوله قوي فقد تفرد وخالف جمع و هو ضبطه فيه شئ فقول من خطأه قوي




بسمه تعالى ،،،



ومع أن الدعوة القائلة أن روح أخطئ لا دليل عليها .. فإن روح لم ينفرد بهذا الإسناد عن شعبة بل تابعه عمرو بن حكام


روى ابن الجوزي في الموضوعات :

( وأنبأنا أبو بكر بن أبي طاهر قال أنبأنا أبو يعلى محمد بن الحسين قال أنبأنا على ابن معروف قال حدثنا أبو صاعد قال حدثنا فضل بن أبي طالب قال حدثنا عمر ابن حكام قالا حدثنا شعبة عن أبي العض [ الفيض ] عن معاوية بن أبي سفيان : قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من كذب على متعمدا فليتبوأ مقعده من النار )


أقول : هذا الإسناد صحيح إلى عمرو بن حكام ، وفيه تصحيف فإن أبو صاعد خطأ والصواب ابن صاعد وهو يحيى بن محمد بن صاعد ، وعمر ابن حكام هو عمرو بن حكام

ولفظ ( قالا ) بعد عمرو بن حكام .. يعني حديث ( روح بن عبادة ) الذي ساق إسناده إليه ابن الجوزي قبل هذا لم أنقله حتى لا نطيل



و يستفاد من هذا أن روح حينما رواه عن شعبة لم ينفرد حتى يقال أنه أخطئ ..


وهنا ثمة كلام أيضا ..


أن الدارقطني ذكر في العلل ومثله أبو نعيم في معرفة الصحابة أن عمرو بن حكام رواه عن شعبة عن رجل عن أبي الفيض


ولم يسق أحد منهم إسناده إلى عمرو بن حكام خلاف ابن الجوزي .. وعليه العمل هنا على ما ورد عند ابن الجوزي في أن عمرو بن حكام رواه عن شعبة عن أبي الفيض ( مدلسا ) بإسقاط الواسطة


وكذا في عمرو بن حكام كلام أنه متروك الحديث ولسنا في مجال إثبات وثاقته من عدمها إلا أن ابن حبان وابن عدي وأبو حاتم ( على تشدده ) وأبو زرعة عندهم هو ( لين - ليس بالقوي - يكتب حديثه - لا يحتج به إذا أنفرد )



الخلاصة :


روح بن عبادة ثقة ، وكل من قال عنه أخطئ فيما رواه عن شعبة لا دليل عليه ، بل الأصح أن يقال أن الحمل فيه على شعبة بما أنه متهم بالتدليس وبما أن الأصل فيما يرويه الثقة السلامة

و مع هذا فلم ينفرد روح بذلك بل تابعه عمرو بن حكام ، وهو على ضعفه فعند بعضهم حديثه لا بأس به في الشواهد والمتابعات



سلام








أقول : قد وقع خطأ في الوثيقة أعلاه ( شعبة بن حماد ) و الصواب ( شعبة من حماد )


وفي قول أحمد بن حنبل بيان واضح في تدليس شعبة هنا .. حيث روى عن حماد ما لم يسمعه منه .. و أسقط الواسطة بينه وبين حماد ( عبد الخالق أو الهيثم )


و حاول محقق الكتاب أن يرقع في الهامش رقم 4 بأنه ما المانع أن يكون شعبة قد سمعه مرة من حماد مباشر ومرة عن ( عبد الخالق أو الهيثم ) عن حماد


فنقول : أن هذه الدعوة تحتاج إلى دليل ، ومع وجود النفي من قبل أحمد بن حنبل بقوله ( ليس هو مما سمعه شعبة من حماد ) يصبح الإحتمال المذكور باطل و تدليس شعبة فيه واضح