قال الذهبي: ابن الماجشون العلامة الفقيه، مفتي المدينة، أبو مروان، عبدالملك بن الإمام عبد العزيز بن عبد الله بن أبي سلمة بن الماجشون التيمي مولاهم المدني المالكي، تلميذ الإمام مالك حدث عن أبيه، وخاله يوسف بن يعقوب الماجشون، ومسلم الزنجي، ومالك، وإبراهيم بن سعد، وطائفة.
قال مصعب بن عبدالله: كان مفتي أهل المدينة في زمانه .
وقال ابن عبد البر: كان فقيها فصيحا، دارت عليه الفتيا في زمانه، وعلى أبيه قبله، وكان ضريرا قيل: إنه عمي في آخر عمره، قال: وكان مولعا بسماع الغناء .

سير أعلام النبلاء: ج 10ص 359 و 360 رقم 92.

قلت: بخٍ بخٍ لكم على هذا الفقيه واتمنى الا يسمع المطربين بهذا العلامة المفتي.