أخرج مسلم في صحيحه 4/98 بسنده عن عبد الله بن الزبير أنه قال : حدثتني خالتي (يعني عائشة) قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : يا عائشة لولا أن قومك حديثو عهد بشرك لهدمتُ الكعبة فألزقتها بالأرض وجعلت لها بابين: بابا شرقيا وبابا غربيا، وزدت فيها ستة أذرع من الحِجْر ، فإن قريشا اقتصرتها حيث بنت الكعبة.

وأقول:
هل كان النبي صلى الله عليه وآله يتقي من صحابته أو يخاف من قريش؟؟

ثم لماذا لم يقم الخلفاء الراشدون أو غيرهم من الخلفاء بهذه المهمة ؟؟ هل هم أيضا يخافون ؟؟

أسئلة حائرة تحتاج إلى إجابات ..