اللهم صل على محمد وال محمد

سنن الترمذي ج 4 ص 174 حديث رقم 2876 باب ما جاء في المعانقة والقبلة
حدثنا محمد بن إسماعيل ، أخبرنا إبراهيم بن يحيى ين محمد بن عباد المديني ، حدثني أبي يحيى بن محمد عن محمد بن إسحاق ، عن محمد بن مسلم الزهري عن عروة بن الزبير عن عائشة قالت : قدم زيد بن حارثة المدينة ورسول الله صلى الله عليه وسلم في بيتي فأتاه فقرع الباب فقام إليه رسول الله صلى الله عليه وسلم عريانا يجر ثوبه والله ما رأيته عريانا قبله ولا بعده فاعتنقه وقبله . هذا حديث حسن غريب لا نعرفه من حديث الزهري إلا من هذا الوجه .)) انتهى

ونقل الحافظ ابن حجر هذه الرواية في كتابيه الفتح والدراية ناقلاً تحسين الترمذي للرواية ساكتاً عنه

- قال في الدراية في تخريج احاديث الهداية ج2 ص231
((وروى الترمذي من حديث عائشة قَالت قدم زيد بن حارثة المدينة فقرع الباب ورسول الله صلى الله عليه وسلم في بيتي فقام إِليه عريانا يجر ثَوبه والله ما رأيته عريانا لا قبله ولا بعده فاعتنقه وقبله وقال حسن غريب .))

- وقال في فتح الباري ج11 ص51
((وأخرج الترمذي عن عائشة قالت : قدم زيد بن حارثة المدينة ورسول الله صلى الله عليه وسلم في بيتي ، فقرع الباب ، فقام إِليه النبي صلى الله عليه وسلم عريانا يجر ثوبه فاعتنقه وقَبلَه " قال التِرمذي : حديث حسن .))