بسم الله الرحمن الرحيم

حديث الثقلين.. مصادره وصحته (باختصار)



حديث الثقلين الشريف هو أحد الأدلة الصحيحة الصريحة على وجوب التمسُّك بأهل البيت عليهم السلام، مع دلالته الواضحة على أنَّ التمسُّك بِهم هو الذي يوجب الأمن من الضلال.. وقد ورد بعدَّة ألفاظ متقاربة، منها – بصحيح السند – أنَّه صلى الله عليه وآله قال: "قد تركت فيكم ما إن أخذتم به لن تضلُّوا: كتابَ الله، سَبَبُهُ بيده، وسَبَبُهُ بأيديكم، وأهلَ بيتي".

وقد روي هذا الحديث الشريف في الكثير من مصادر المسلمين، نذكر منها على سبيل المثال:

1- مسند أحمد بن حنبل: (3/14 ، 17 ، 26 ، 59) و(4/366 - 367) و(5/181 - 182 ، 189 - 190) دار صادر- بيروت.
2- سنن الدارمي: (2/431 - 432) دار الفكر- بيروت.
3- صحيح مسلم: (4/1873 ، 1874) دار إحياء التراث العربي- بيروت.
4- سنن الترمذي: (5/327 ، 328) دار الفكر- بيروت. وفي طبعة أخرى للدار نفسها: (5/621 ، 622).
5- السنن الكبرى للنسائي: (5/45 ، 51 ، 130) دار الكتب العلمية - بيروت.
6- صحيح ابن خزيمة: (4/62 - 63) المكتب الإسلامي- بيروت.
7- المستدرك على الصحيحين للحاكم النيسابوري: (3/118 ، 160 - 161) دار الكتب العلمية - بيروت.
8- رياض الصالحين للنووي: ص211 ، 357 - 358 ، دار الفكر المعاصر - بيروت.
9- تفسير ابن كثير: (3/494) ، (4/122 - 123) دار المعرفة - بيروت.
10- شرح العقيدة الطحاوية لابن أبي العز الحنفي: ص553 ، المكتب الإسلامي- بيروت.
11- أصول الإيمان لمحمد بن عبد الوهاب: ص109.
12- سلسلة الأحاديث الصحيحة للألباني: (4/356 وما بعدها) ، المكتب الإسلامي- بيروت.
13- الصحيح المسند من فضائل الصحابة للعَدْوي: ص248 ، دار ابن عفان.
14- صحيح شرح العقيدة الطحاوية للسقاف: ص653 - 654 ، دار الإمام النووي - عمَّان.

وقد صحَّحه العديد من علماء أهل السنة، ونكتفي بذكر من صحَّحَه باللفظ الذي ذكرناه أعلاه (قبل المصادر) :

فقد أخرجه – بهذا اللفظ - إسحاقُ بن راهويه في "مُسنده" كما في "المطالب العالية" لابن حجر العسقلاني: (4/252) برقم (3943) دار المعرفة – بيروت، وصححه الحافظ ابن حجر. وأورده الحافظ البوصيري أيضاً عن ابن راهويه، وذلك في "إتحاف الخيرة المهرة" (9/279) ، وقال الحافظ البوصيري: "رواه إسحاق بسند صحيح"، وأورده الشريف السمهودي في "جواهر العقدين": ص238 عن مسند إسحاق بن راهويه، وقال السمهودي: "وهو سند جيد"، وأورده السيوطي عن ابن راهويه وغيره في "مسند عليٍّ": ص192 ، برقم 605 ، و أشار إلى تصحيحه، ونص الرواية مع المصادر نفسها والتصحيح في "كنْز العمال" (13/140) ، وأورده السخاوي عن ابن راهويه أيضاً في "استجلاب ارتقاء الغُرَف" (1/357) وقال محقِّقُ الكتاب في الهامش (5) : إسنادُه صحيح، والحديث في كنز العمال للمتقي الهندي (1/379 - 380) عن ابن جرير، وفيه أنَّ ابن جرير صحَّحَه.

والحمد لله رب العالمين.