بسم الله الرّحمن الرّحيم

قال خالد العسقلاني ( وهابي ) في كتابه ( بل ضللت ) ص 50 : ( ... وعلي نفسه يقول في خطبة يوردها الشريف الرضي في كتابه نهج البلاغة – من أهم كتب الأئمة الإثنى عشرية – (( الأئمة من قريش )) لذلك كان الخلفاء الأربعة من قريش بما فيهم علي بن أبي طالب رضي الله عنه ... ) .

أقول : لقد انتقى خالد العسقلاني عبارة ( الأئمة من قريش ) من كلام أمير المؤمنين عليه السلام ، بدون نقل ما قبل هذه العبارة وما بعدها من كلامه عليه السلام ، الأمر الذي غير معنى كلامه ، ... وإليك أخي القارىء الكريم بعضا من نص كلامه عليه السلام ما قبل هذه العبارة وما بعدها لترى مدى فقدان هذا الرجل للأمانة العلمية ومدى تدليسه وكذبه ، يقول أمير المؤمنين عليه السلام : ( ... أين الذين زعموا أنهم الراسخون في العلم دوننا بغياً علينا أن رفعنا الله ووضعهم وأعطانا وحرمهم وأدخلنا وأخرجهم بنا يستعطى الهدى ويستجلى العمى إن الأئمة من قريش غرسوا في هذا البطن من هاشم لا تصلح على سواهم ولا تصلح الولاة من غيرهم ... ) .

وقوله عليه الصلاة والسلام واضح أن الأئمة من قريش ولكنهم من بني هاشم ... وبهذا يخرج الثلاثة ... ويبقى عليا عليه السلام لأنهم ليسوا من بني هاشم .

التلميذ